Search

التأمل لمعرفة الذات

Updated: Jan 4

الحرية التامة تأتي بعد معرفه الذات. فعلا معرفة الذات!


التأمل هو فعل الوجود المتوسط في المنتصف، بحيث يكون الفكر في حالة تأمل وتفكر: بمعنى رؤية الواقع بدون صرف أحكام او اراء. الشخص كثير التأمل يعزل نفسه عن العالم الخارجي ويتوسط في عالم التفكر والتأمل نقيض الانفعال والأحكام.


رحلة التأمل تنقل الوعي من العالم السفلي Ego-centric Mind العقل الحيواني أو عقل الغرور الى العالم العلوي Higher Mind (المذكور صفاته بالأسفل). الشخص المتأمل يطمح أن يكون وعيه في العالم العلوي ولكن حقيقة الحياه تجذب الإنسان البشري إلى العالم السفلي، عالم الجسد. لا يستطيع الإنسان العيش في العالم العلوي فقط، يتوجب عليه فهم أن العالم السفلي هو جزء من وجوده ولا داعي لمحاربة الأفكار بأفكار. الإستمرارية في التأمل (بأي نوع) العالم العلوي يصبح مألوف وبالتالي دائرة الوعي تصبح أكبر وتتضمن العالم العلوي والعالم السفلي سواء.


خصائص العالم العلوي الأكثر شيوعيه ثلاثة:

1. الصمت Silance: الصمت ليس انعدام الأصوات او الضوضاء سواء كانت من الداخل (الأفكار) او من الخارج. الصمت هو نظرة أوسع لهذي الضوضاء ووضعها في الإطار الحقيقي وهو انها جزء من الحياه. الضوضاء والأفكار بحر لا محدود في هذا الكون . الضوضاء وجودها أساسي في الحياه والصمت ان ننفصل عن انحصار هويتنا لأفكارنا. من نحن؟


2. الفكر Mind: نحن لسنا أفكارنا! نحن المشاهد الصامت، الملقب بعين الروح. عين الروح ليس لديها وعي بذاتها. لا ترى ذاتها أو تعرف ذاتها، هي فقط موجوده بصمت. عين الروح تعتبر جميع مراحل الوعي والأفكار كجزء منها بجميع ألوانها وأشكالها. المعروفة بالظل Shadow سميت بالظل لأنه أوهام، لكل شخص وجهة نظر محدودة وليست شاملة. التجرد من الأوهام أو الأفكار أو الحكم على أنفسنا والغير هي بداية طريق معرفة المشاهد الصامت.


3. القوة Power: القوة غير مقصود بها قوة الإرادة ( قوة الذات). هناك قوة مختلفة تكمن بداخلنا جميعا هي قوة بريق الروح. هذي هي القوة الوحيدة الحقيقة التي نمتلكها. الروح من الله وهي التي تمدنا بالحياة. بدون الروح نصبح أموات لا حول لنا ولا قوة. لذلك طاعه الله الحقيقة هي قوتنا في الحياة.


وفي الختام أحب أن أذكر بعض الناس يظن الروحانية أو النورانية رحلة ممتعه او خالية من الألآم. العكس صحيح! عندما يصل الإنسان مرحله يكون قد امتلأ بالأوهام ينكسر. وكلما يرى الحقيقة يعلم ان قدرته على الفهم او الأدراك جدا صغيره بالنسبة للحقيقة وهذا قد يشعره بالجنون. من يصل الى هذه المرحلة من الإدراك لن يرضى أو يقتنع برغبات الغرور(البشرية الدنيوية)

أو ردة فعل العقل أو القلب. سيبقى دائما يبحث عن الحقيقة التي يعلم انه لا يستطيع إدراكها.



#Meditation #Inner Knowledge #Inner Strength #Wisdom #Peace #serenity

4 views

Recent Posts

See All